ترامب يستعرض "حالة الاتحاد" أمام كونغرس منقسم

  • اسم الكاتب: الجزيرة نت
  • تاريخ النشر:06/02/2019
  • التصنيف:أخبار الشبكة
  •  
203 0 40

تناول الرئيس الأميركي دونالد ترامب في خطاب حالة الاتحاد الذي ألقاه اليوم الأربعاء أمام جلسة مشتركة للكونغرس، عددا من القضايا على الصعيد الدولي والمحلي، كان أهمها إعلانه أنه سيلتقي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في فيتنام يومي 27 و28 من هذا الشهر، وسط انقسام بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي في العديد من القضايا، أبرزها الهجرة وبناء الجدار على الحدود مع المكسيك.

وفي خطابه شدد الرئيس الأميركي على دعم الولايات المتحدة لشعب فنزويلا "في سعيه النبيل إلى الحرية".

وبشأن المفاوضات مع الصين، قال ترامب إنها تمضي قدما من أجل اتفاق تجاري، وتعهد بحماية الوظائف الأميركية، وقال إن "سرقة الوظائف والثروة قد انتهت" في إشارة إلى الصين، ملقيا باللوم على الإدارات السابقة في السماح بحدوث "هذه الظاهرة".

كما دعا ترامب أعضاء الكونغرس إلى إقرار اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية (نافتا) بنسختها المعدلة، والتي أبرمها مع كندا والمكسيك.

وعن المفاوضات التي تجري بشأن الوضع في أفغانستان، قال ترامب إن إدارته تجري "محادثات بناءة" مع جماعات في أفغانستان بينها حركة طالبان، وإنها ستتمكن من خفض القوات الأميركية هناك والتركيز على مكافحة الإرهاب إذا حققت تقدما.

وانتقد ترامب "النظام الراديكالي في إيران"، وتعهد بألا تحصل طهران مطلقا على أسلحة نووية، وقال إن الإيرانيين يفعلون "أمورا سيئة"، متهما الحكومة في طهران بأنها معادية للسامية.

معجزة اقتصادية
وفي الشأن الداخلي، أشاد ترامب بحالة الاقتصاد في بلاده، قائلا: "اقتصادنا يحسدنا عليه العالم، وجيشنا هو الأقوى على وجه الأرض، وأميركا تفوز في كل يوم".

وقال إن هناك "معجزة اقتصادية تحدث في الولايات المتحدة، والأشياء الوحيدة التي يمكن أن توقفها هي الحروب الحمقاء أو السياسة أو التحقيقات السخيفة والمنحازة"، في إشارة مباشرة منه إلى التحقيقات في التدخل الروسي بانتخابات الرئاسة الأميركية.

ودعا الرئيس الأميركي إلى نبذ سياسة الانتقام واعتماد روح التوافق من أجل المصلحة العامة، معلنا استعداده العمل من أجل تحقيق انفراجات تاريخية للأميركيين، وقال إن "الانتصار لا يعني الفوز لحزبنا ولكن الانتصار هو الفوز لبلادنا".

وأوضح أن خارطة الطريق للبيت الأبيض خلال العام المقبل هي جدول أعمال للشعب الأميركي كله، مشددا على أن التركيز سيكون على توفير الوظائف والتجارة والبنية التحتية وأسعار الدواء والهجرة.

وطالب الرئيس الأميركي أعضاء الكونغرس بالعمل معا في شأن قضية الهجرة الحساسة للغاية، مشددا على أنّ تشييد جدار حدودي في مواجهة الهجرة غير النظامية وحده سيضمن أمن الولايات المتحدة، وأكد أنه "سيتم بناؤه.. إنه جدار ذكي وإستراتيجي وليس مجرد جدار خرساني".

مواد ذات الصله



تصويت

الهوس بالهواتف والانشغال بمتابعة مواقع التواصل الاجتماعي أصبح ظاهرةً خطيرةً اجتماعياً ونفسياً، وذلك مع التسليم بعظيم منافعها من جهة أخرى. من خلال تجربتك ما هو أكبر سلبياتها بنظرك ؟؟

  • نشر الشائعات والأكاذيب
  • العزلة عن الواقع
  • التفكك الأسري
  • نشر الأفكار والمقاطع الهدامة
  • هدر الأوقات وتضييع الأولويات