العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



آلام الرأس
أعاني من ضغط وثقل في الرأس وعدم اتزان شخصت بأنها نفسية!

2018-10-11 09:11:30 | رقم الإستشارة: 2382213

د. عطية إبراهيم محمد

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 395 | طباعة: 12 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 0 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا امرأه، أبلغ من العمر 25 عاما، أعاني منذ 9 أشهر من أعراض وأوجاع من ضغط وثقل شديد على الرأس، وألم في الرأس من الخلف، وعدم اتزان في جسمي، وغثيان، ومن قوة الضغط أشعر كأن رأسي ينبض، أي أشعر بنبض مثل نبض القلب، وأشعر كأن أذني مسدودة، وعند التثاؤب أشعر أن الضغط فيهما خف لبضع من الوقت، وأشعر أيضا بتنميل في أطراف كف يدي اليسرى، وكف قدمي الأيسر أيضا، وفي اليومين الأخيرين بدأت أشعر بألم في جانبي الجبين عند مضغ الطعام، أو الشد على الأسنان.

في البداية توجهت لطبيب العائلة، وقام بإجراء فحوصات دم وبول، وفحص للغدة الدرقية، وكانت النتيجة سليمة، بعد ذلك قمت بإجراء صورة أشعة للرقبة، وصورة (ct) للرأس، وفحص لشرايين الدم الموجودة بالعنق، الذي يفحص مجرى الدم، وكانت كل النتائج سليمة.

بعد ذلك توجهت لطبيب أعصاب قام بفحص سريري، وقال: أنه لا يرى شيئا يستدعي القلق، وممكن أن تكون هذه حالة نفسية، توجهت بعدها لطبيب أنف وأذن وحنجرة، قام بفحص روتيني سريري، وقال: نفس الكلام. بعد ذلك اعتقدنا أن تكون المشكلة بسبب ضرس العقل تم إزالته ولم تنحل المشكلة.

في النهاية طلب مني طبيب العائلة التوجه لطبيب نفسي؛ فتوجهت لطبيبين وكان رأيهما أن حالتي ليست نفسية، وأنا الآن في حيرة ومعاناة، لا أعلم كيف أجد لها الحل؟ لأن هذه الأعراض مزعجة جدا، وتسبب لي التوتر والقلق والتعب الجسدي، حيث إنني لا أشعر بالراحة من الأعراض إلا أثناء الاستلقاء أو النوم.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ ليلى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بعد المرور على طبيب الأسرة وطبيب الأعصاب والأطباء النفسيين، وبعد سلامة الفحوصات والأشعة المقطعية، قد يكون الإجهاد البدني إذا كنت ربة أسرة وتقومين بجهد بدني كبير في المنزل له علاقة بالأعراض التي تعانين منها، كذلك قد يكون للأعراض علاقة بالصداع النصفي، خصوصا مع وصف الشعور بالنبض مع نوبات الصداع، وأن الأعراض تقل أو تختفي مع الاستلقاء والنوم.

ولذلك يمكن تناول حبوب ميلاتونين (melatonin 5 mg)، وهي حبوب ذات منشأ طبيعي، تساعد في ضبط ساعات النوم إذا كنت تعانين من الأرق، ومع ضبط ساعات النوم يستيقظ الإنسان وكله حيوية وطاقة، مع أهمية أخذ حقنة فيتامين (D) جرعة 600000 وحدة دولية في العضل، وشرب المزيد من الحليب، وتناول منتجات الألبان للحصول على الكالسيوم المهم جدا مع فيتامين (D) لحيوية وسلامة العظام والمفاصل.

ومن المعروف أن الأدوية التي تعالج الاكتئاب تعالج أيضا الصداع النصفي، فلا مانع من تناول دواء يساعد في ضبط الحالة المزاجية والنفسية، ويساعد في علاج الصداع النصفي، مثل كبسولات (بروزاك 20 مج) كبسولة واحدة يوميا لمدة 6 شهور، مع أخذ حقن فيتامين (B12) في العضل أسبوعيا لمدة 4 أسابيع، ثم شهريا لمدة 4 شهور، وتناول بعض المسكنات التي تساعد في ارتخاء عضلات الرقبة، وتساعد في علاج الصداع، مثل كبسولات (celebrex 200 mg) مرتين في اليوم، وحبوب (muscadol) قرصين ثلاث مرات يوميا لمدة 10 أيام، وسوف يمن الله عليك بالعافية.

ولا ننسى أن الغذاء الروحي للجسم من خلال الصلاة على وقتها، وقراءة ورد من القرآن، واستخدام الرقية، والدعاء والذكر والتسبيح لا يقل أهمية عن غذاء الجسد؛ ولذلك يجب الاهتمام بتلك الأمور، وجعلها محور الحياة؛ لأن غذاء الروح وغذاء الجسد يحسن الحالة المزاجية، ويصلح النفس مع البدن، ويمكنك العودة في الكتابة لنا مرة أخرى.

وفقك الله لما فيه الخير.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة