الخميس 11 جمادى الأولى 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم تخلف المأموم عن إمامه بركعة كاملة

الخميس 4 جمادى الأولى 1440 - 10-1-2019

رقم الفتوى: 390013
التصنيف: الاقتداء بالإمام وأحكامه

 

[ قراءة: 331 | طباعة: 7 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
إذا تخلف المأموم عن إمامه بركعة كاملة، أي أن الإمام سبق المأموم بركعة كاملة، بحيث إنهم يصلون والإمام يقرأ الفاتحة، والمأموم واقف والإمام يركع ويسجد، ويقوم للركعة الثانية ويقرأ الفاتحة، ولا زال المأموم واقفا، وتذكر أنه لم يتابع الإمام؛ فيبقى واقفا، وتحسب هذه الركعة الثانية للإمام، ولا زالت الركعة الأولى للمأموم. فسؤالي هنا -حفظكم الله-: بعد سلام الإمام، يجب أن يأتي هذا المأموم بركعة كاملة. فهل يجب على المأموم أن يسجد للسهو قبل أم بعد السلام؟ أم لا يجب عليه السجود أصلا؟ وشكرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:               

 فهذا المأموم إن كان قد تخلف عن إمامه بركعة كاملة لغير عذر, فإن صلاته قد بطلتْ, وتجب إعادتها.

أما إن كان تخلفه لعذر شرعي من نسيان, أو نحوه, فإنه يتابع الإمام فيما بقي من صلاته, ويقضي ركعة بعد سلام إمامه (بدل الركعة التي فاتته) وراجع في ذلك الفتوى ذات الرقم: 113697، والفتوى ذات الرقم: 150543.

والله أعلم.

الفتوى التالية