المحــــــاور الرئيســـــية
بيان عدل الإسلام في التركات
الحكمة من مشروعية الإرث
أهمية قسمة التركات
أسباب الإرث في الإسلام
شروط الإرث
موانع الإرث
إبطال بعض الشبهات
فتـــــاوى مختـــــارة
فتاوى مختارة من التركات ، ويجتوي هذا المحور على تفرعات مهمة للمواريث

حســـاب التركة
يحتوي هذا المحور البيانات التي يجب أن يدخلها السائل لمعرفة طريقة تقسيم الميراث
الحكم فى مشروعية الإرث

لقد كرم الله سبحانه وتعالى الإنسان في هذه الحياة وفضله على كثير من المخلوقات كما قال عز وجل ( وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا ) الإسراء 70 , والإنسان في هذه الحياة مستخلف ومحتاج إلى ما يضمن له هذا البقاء والاستخلاف وتقوم به مصالحه الدنيوية , وقد جعل الله تعالى المال قياما للناس كما قال تعالى ( وَلَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا ... ) النساء 5 ‘ فبالمال تقوم مصالح العباد , وهو وسيلة لتحقيق تلك المصالح ، يحتاج إليه الإنسان ما دام على قيد الحياة , فإذا مات انقطعت حاجتـه ، فكـان من الضروري أن يخلفه في ماله مالكٌ جديدٌ ..  [ المزيد.. ] 

حســـاب التركة

جنس المتوفّى ذكر    أنثى
مقدار التركة
هل والد المتوفّى حي ؟ نعم لا
والدة المتوفي على قيد الحياة نعم لا
هل سبق للمتوفى الزواج؟ نعم لا
           
الإجابة من خلال هذا البرنامج تتم آلياً، ولذلك لن تشمل المسائل المعقدة كالمناسخات ومسائل الحمل والمفقود والوصايا ونحوها مما يتطلب إجابة مباشرة ومحررة من قسم الفتوى
اسأل قسم الفتوى في إسلام ويب