التاريخ والتراجم

حلية الأولياء وطبقات الأصفياء

الإمام الحافظ أبو نعيم أحمد بن عبد الله بن أحمد بن إسحاق بن موسى بن مهران الأصبهاني

دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع

سنة النشر: -
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

مسألة:
645 - ابن الكاتب

ومنهم الحسن بن أحمد بن أبي علي المعروف بابن الكاتب ، من شيوخ المصريين .

سمعت محمد بن الحسين يقول : سمعت أحمد بن علي بن جعفر يقول : سمعت أبا علي الكاتب يقول : إذا انقطع العبد إلى الله بالكلية أول ما يفيده الله الاستغناء به عمن سواه ، وكان يقول : قال الله : من صبر علينا وصل إلينا ، وكان يقول : إذا سكن الخوف في القلب لم ينطق اللسان إلا بما يعنيه .

سمعت محمد بن الحسين يقول : سمعت أبا القاسم المصري يقول : قيل لأبي علي بن الكاتب : إلى أي الجانبين أنت أميل إلى الفقر ، أو إلى الغنى ؟ فقال : إلى أعلاهما رتبة وأسناهما قدرا ، ثم أنشأ يقول :


ولست بنظار إلى جانب الغنى إذا كانت العلياء في جانب الفقر     وإني لصبار على ما ينوبني
وحسبك أن الله أثنى على الصبر



وكان يقول : الهمة مقدمة في الأشياء ، فمن صحح همته بالصدق أتت توابعها على الصحة والصدق ، فإن الفروع تتبع الأصول ، ومن أهمل همته أتت عليه توابعها مهملة ، والمهمل من الأفعال والأحوال لا يصلح لبساط الحق ، وقال : إن الله يرزق العبد حلاوة ذكره ، فإن فرح به وشكره آنسه بقربه ، وإن قصر في الشكر أجرى الذكر على لسانه ، وسلبه حلاوته به .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة