عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمحارم، ودع أذى الجار، وليكن عليك وقار وسكينة يوم صومك، ولا تجعل يوم صومك ويوم فطرك سواء. 


محور الحج  »   الحج والعمرة شروط وجوب الحج والعمرة » الحج من المال الحرام (50)

 
رقـم الفتوى : 7666
عنوان الفتوى: الحج بالمال المسروق
السؤال

رجل سرق ومن ثم حج هل سقط عنه ركن الحج ؟

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فمن أدى فريضة الحج من مال حرام مسروق أو مغصوب أو من كسب الربا أو الميسر أو الرشوة ونحو ذلك من الكسب المحرم وهو يعلم أنه مال حرام فإن العلماء اختلفوا في صحته ‏وإجزائه فذهب جمهور العلماء إلى أن الفرض يسقط به، وأنه حج مجزئ مع أن ‏صاحبه مرتكب إثماً، وممن قال بذلك الشافعي وأبو حنيفة ومالك في المشهورعنه وهو رواية عن الإمام ‏أحمد، وبها أخذ المحققون من أصحابه بينما ذهب الحنابلة في الصحيح من مذهبهم وهو قول للمالكية إلى عدم الإجزاء، وأن ‏الفرض لا يسقط بمثل هذا الحج. والصواب في هذا ما ذهب إليه الأولون لكنه حجه ليس مبروراً كما قال النووي ، وعليه فإن حج ‏الفرض ساقط عن من فعل ذلك، مع أنه مرتكب للإثم، وتلزمه التوبة ورد الحق إلى أهله.
والله أعلم.‏

المفتـــي: مركز الفتوى
 
 
1438 هـ © Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة