ليس أشقى من المرائي في عبادته ، لا هو انصرف إلى الدنيا فأصاب من زينتها ، ولا هو ينجو في الآخرة فيكون مع أهل جنتها 


محور الحج  »   الحج والعمرة » شروط وجوب الحج والعمرة (586)

 
رقـم الفتوى : 55618
عنوان الفتوى: أيهما يقدم شراء المسكن أم الحج
السؤال

أنا شاب متزوج 30 سنة ولدى طفل وأسكن فى شقة صغيرة تكاد تكفينا خارج الإسكندرية  وكنت أخطط أن شاء الله أن أشترى شقة أكبر داخل المحافظة لتلائم ظروف عملى وتناسب عدد أفراد أسرتى  وقد قمت بتوفير مبلغ أحمد الله عليه يكفى ليكون مقدم حجز شقة ولكنة فى نفس الوقت يكفى لقيامى بالحج(أول مرة)  فهل أقوم بالحج وفى هذة الحالة سيتراجع موقف شراء الشقة بضع سنين فماذا أفعل أفادكم اللة ؟ رجاء الرد سريعا حتى  أتمكن من اللحاق بحجز الحج إذا كان أولى.

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق وأن ذكرنا في الفتوى رقم 10470، أن من لم يكن عنده من المال إلا قدر ما يشتري به مسكناً أنه لا يلزمه الحج وله أن يشتري به المسكن، لكن مادمت عندك مسكن يكفيك أنت وأهلك في الوقت الحالي فالظاهر أنك مستطيع،  وبالتالي فعليك أن تحج،  وسيسر الله أمرك لأن الحج واجب على الفور عند الجمهور وللفائدة راجع الفتوى رقم 8968، والفتوى رقم12664.

والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى
 
 
1438 هـ © Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة