قيل للأحنف بن قيس: إنك شيخ كبير وإن الصيام يضعفك!،فقال:إني أعده لسفر طويل 


محور الحج  »   الحج والعمرة » النيابة في الحج والعمرة (309)

 
رقـم الفتوى : 14048
عنوان الفتوى: هل يصح في حج التمتع نية الحج عن شخص والعمرة عن آخر؟
السؤال

إذا حج الإنسان متمتعًا، فهل يجوز الحج عن شخص، والعمرة عن آخر؟

الفتوى

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا مانع أن يحج الشخص متمتعًا وينوي العمرة عن شخص والحج عن شخص آخر، بشرط أن يكون حج واعتمر عن نفسه، وعليه دم تمتع، قال شمس الدين الرملي في نهاية المحتاج: لا يشترط لوجوب الدم نية التمتع، ولا وقوع النسكين عن شخص واحد، ولا بقاؤه حيًّا.

قال الشبراملسي في حاشيته على نهاية المحتاج: قوله: (ولا وقوع النسكين عن شخص واحد) أي: بل يجب الدم، وإن كان النسكان عن اثنين غير المحرم، أو أحدهما للمحرم والآخر لغيره. اهـ.

والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى
 
 
1438 هـ © Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة