الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بلير: المسلمون في حاجة لمعرفة الوجه المشرق للإسلام

  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:11/11/2002
  • التصنيف:تقارير
  •  
862 0 283
شدد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على حاجة المسلمين وغيرهم للتعرف على الوجه المشرق للإسلام الحقيقي. وأشار إلى أن المسلمين يتعرضون أحياناً إلى معاملة مجحفة ومتحاملة في بريطانيا على رغم مساهمتهم الكبيرة في حياتها. جاء ذلك في رسالة وجهها بلير إلى منظمي "أسبوع نشر المعرفة بالإسلام" في بريطانيا، الذي أُطلق أمس في حفلة اشتملت على كلمات ألقاها وزراء ونواب. ويُذكر أن الأسبوع الذي تقيمه "الجمعية الإسلامية البريطانية" سنوياً، هو الثامن من نوعه.
وقال الزعيم البريطاني في رسالته : إن أحداث الحادي عشر من سبتمبر (أيلول) جعلت من الضروري للغاية "معالجة الجهل بهذا الدين العظيم و(بلوغ) فهم للتقاليد الحقيقية للإسلام ـ جماله وحكمته ورحمته" وذلك في أوساط المسلمين وغير المسلمين. وأضاف: إن "مساهمتكم في إثراء المجتمع البريطاني تتعرض غالباً للتجاهل". وزاد: بيد أن "الأسوأ من ذلك هو أنكم، أنتم ومجتمعاتكم كنتم مرة تلو مرة ضحايا للتحامل والمعاملة السيئة". ومضى بلير مشيداً بعدالة الإسلام التي تتحقق عبر الزكاة والصوم.
وقد تحدث بول بوتنغ، السكرتير الأول للخزانة عضو مجلس الوزراء، عن أهمية أسبوع نشر المعرفة بالإسلام مؤكداً احترامه العميق لـ"القيم الحقيقية للإسلام". وإذ أشار إلى التزام الحكومة بالعمل على إنصاف المسلمين وتقدير مساهماتهم التقدير الذي تستحقه، فقد كشف الوزير "سأصوم يوم السابع من نوفمبر على سبيل عمل الخير" استجابة للدعوة التي وجهتها "الجمعية الإسلامية البريطانية" في محاولة لتعميق فهم البريطانيين بالدين الحنيف ولمس فوائد الصيام. ومن جانبه، شدد اللورد فيلكين، وزير الدولة للشؤون الداخلية على ضرورة إزالة الجهل والعنصرية التي تتسبب في تعرض المسلمين للإجحاف. وقد شارك في حفلة إطلاق الأسبوع ممثلون عن حزبي المحافظين والأحرار الديمقراطيين فضلاً عن ناشطين في مقدمتهم إقبال ساكراني، الأمين العام للمجلس الإسلامي البريطاني. وقال شير خان، منسق "أسبوع نشر المعرفة بالإسلام" أن نشاطات الأسبوع التي تستمر بين 4 و10 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري، تهدف إلى تعزيز الفهم المتبادل بين المسلمين (مليوني نسمة) وغير المسلمين في بريطانيا. وأشار إلى أن استطلاعاً جديداً دلت نتائجه على أن العلاقات بين المسلمين وغيرهم في هذه البلاد لا تدعو إلى التفاؤل، بيد أنه جدد العزم على بذل الجهود في سبيل تحقيق تفاهم متبادل بين الطرفين.
ويُشار إلى أن الأسبوع صار مناسبة سنوية درجت العادة على تنظيمها منذ سبعة أعوام. وفيما أثار العام الماضي جدلاً كبيراً خصوصاً أن الحاخام الأكبر وكبير أساقفة كانتربري رفضا التوقيع على "تعهد" وضعه منظمو الأسبوع حول التعاون المتبادل بين المسلمين وغيرهم.

مواد ذات الصله

المقالات

المكتبة



تصويت

تربية الأبناء على أسس سليمة تكفل لهم حياة متزنة نفسيا وجسديا من أهم واجبات الآباء و الأمهات. بحسب ما تراه ماهي أبرز الأخطاء الشائعة التي تقع في تربية الأبناء؟

  • القسوة المفرطة.
  • التدليل الزائد.
  • الانشغال الدائم و عدم التواصل الكافي.
  • النزاع الدائم أمام الأطفال.
  • غير ذلك.