الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زعيم المعارضة البريطانية  يلتقي وجوه الجالية الإسلامية

  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:26/03/2001
  • التصنيف:ثقافة و فكر
  •  
1486 0 364
" السلام عليكم " ، "وعيد مبارك " بهذه الكلمات ابتدأ "وليم هيغ" زعيم حزب المحافظين البريطاني كلمته التي ألقاها يوم الثلاثاء 20/3/2001م ، في مسجد لندن المركزي بلندن ، أثناء حفل استقبال أقامه المجلس الإسلامي البريطاني بحضور أكثر من (200) من وجوه الجالية الإسلامية الذين لبوا دعوة المجلس للالتقاء بـ " وليم هيغ " ، قبل الانتخابات البريطانية التي يتوقع أن تجرى في  الثالث من آيار القادم ؛ وذلك لعرض مطالب المسلمين على المحافظين ، والاستماع إلى برنامج المحافظين الانتخابي ، ليوجه المجلس دعوة بعد ذلك إلى حزب العمال برئاسة "طوني بلير" رئيس الوزراء ؛ ليستمع منه أيضـًا ، ثم يقرر المسلمون أي الحزبين يمكن أن يلبي بشكل أكبر مصالح المسلمين البريطانيين .
    ابتدأ الحفل  بآيات من القرآن الكريم تلاها الشيخ عطية إمام المركز الإسلامي في لندن ، وكانت عن الأنبياء آدم ، ونوح ، وإبراهيم ، وموسى ، وعيسى ، وزكريا ، ولوط ، وسليمان ، وداود ، وأنهم جميعـًا من المرسلين ، وأن الله هداهم إلى الحق المبين ، وقام عريف الحفل بترجمة الآيات باللغة الإنجليزية ، ثم قام السيد "يوسف بايلوك" رئيس المجلس الإسلامي البريطاني بإلقاء كلمة  فصَّل فيها حاجات الجالية المسلمة في بريطانيا التي وصفها : " بأنها ليست بلاد غريبة علينا بل هي موطننا الذي نعيش فيه ، ونعمل على أن يكون على خير دائمـًا ، وطالب السيد يوسف بايلوك بضرورة أن تهتم الحكومة القادمة بتطلعات المسلمين في المحافظة على تراثهم ودينهم من خلال المدارس والمراكز الإسلامية ، وضرورة دعم هذه النشاطات من قبل الجالية ، وعدم التمييز العنصري ضد المسلمين في الوظائف ومؤسسات الدولة المختلفة ، ابتداءً من مجلس اللوردات ومروراً بالبرلمان وانتهاءً بالبلديات ، وطالب بايلوك بضرورة دعم قضايا ذات أبعاد أخلاقية واجتماعية وعائلية .
    أما " وليم هيغ " فقد قال إن المسلمين بدءوا…بالقدوم إلى الجزر البريطانية في القرن السابع عشر ،  وأضاف قائلاً : ": نعم يوسف - رئيس المجلس - هذه البلاد موطنك وموطن للجالية المسلمة البنّاءة في المجتمع البريطاني ، وأن حكومته المقبلة ستقوم بدعم  قضايا…الإيمان ، والمساواة ، والعائلة ، وتدريس الإسلام في المدارس البريطانية ، ومساواة المسلمين البريطانيين بغيرهم من المواطنين ، وأن حكومته ستقوم بإلغاء ما يسمَّى بقانون (28) الذي أثار جدلاً واسعـًا في المجتمع البريطاني ، والذي يبيح الشذوذ في المجتمع البريطاني ، وهو ما يلامس رغبة عارمة عند الجالية الإسلامية ، وقال "هيغ" إن الرسول محمد عليه الصلاة والسلام علمنا قائلاً : " من رأى منكم منكراً فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان " ، وأننا نأخذ من هذا القول ضرورة التكاتف لإلغاء هذا القانون ، وأعلن "هيغ" أنه عيّن شخصية مسلمة في منصب مستشار للشؤون العرقية والثقافية  ؛ وهو محمد رياض  مدير إحدى الجمعيات الخيرية التي ترعى المسنين في منطقة "براد فورد" ، كما عرض  " هيغ " أن حكومة المحافظين سوف تلغي كل أنواع التمييز ضد المدارس الإسلامية ، وستقوم بدعمها كبقية المدارس المدعومة من قبل  الحكومة ، كما سترشح مزيداً من المسلمين في قوائمها الانتخابية " ثمانية أشخاص "  ، وسترشح عدداً آخر لمجلس اللورادت البريطاني ، منهيـًا كلمته بشكره الكبير للجالية ، وللاستقبال الحافل الذي لمسه في المسجد ، والذي يشعره بدفء الإيمان حسب قوله .
    أما الدكتور أحمد الذبيان - مدير المركز الإسلامي - فقد رحَّب بالحضور ، وعلى رأسهم " هيغ " و"يوسف بايلوك" رئيس المجلس الإسلامي البريطاني ، وقال إن المركز الإسلامي هو بيت المسلمين في هذه البلاد،  وقدّم الشكر للعاملين في المركز على الجهد الكبير الذي بذلوه للإعداد لهذه الزيارة . ثم قدَّم هدية تذكارية…باسم المركز لزعيم المعارضة "وليم هيغ" ، منهيـًا الحفل دون السماح بتوجيه أسئلة حسب رغبة "هيغ" نفسه .
     وقال محمد رياض - مستشار "هيغ" للشؤون الثقافية والعرقية - :" إنه سعيد بالمهمة الجديدة التي تدل على اهتمام المحافظين بالمسلمين البريطانيين" ، كما أن حزب المحافظين وضع على لوائحه في الانتخابات القادمة ثمانية من المسلمين ، وأن ستة منهم يمكن أن يفوزوا إذا صوّت لهم المسلمون في مناطقهم ، وأكدَّ المرشح المسلم : " أن هدفه من دخول مجلس العموم أو نشاطاته الحزبية المختلفة هو نصرة المسلمين ، وضمان حقوقنا الدينية الكاملة أسوة بأتباع الديانات الأخرى ، فضلاً عن تأمين الحماية الضرورية لديننا بصورة مساوية لما تتمتع به الأديان كلها في ظل القوانين البريطانية .
    ويرى مراقبون أن تعيين المحافظين لمحمد رياض في هذا المنصب جاء قبيل الانتخابات لمد جسور العلاقة مع الجالية المسلمة ، والتي أغضبها "هيغ" قبل أيام في…كلمة ألقاها بمناسبة عامة دعا فيها حكومة العمال إلى عدم تحويل بريطانيا إلى بلد يمتلىء كل يوم بالأجانب . ويبدو أن ذلك جاء كدعاية انتخابية لكسب أعداد من جالية يفوق عددها على مليوني نسمة ومحاولة أخيرة لكسب مزيدٍ من  أصوات المسلمين في بريطانيا

مواد ذات الصله



تصويت

التيسير معلم من معالم الشريعة ومقصد من مقاصد الإسلام "يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر" وما خُيّر الرسول صلى الله عليه وسلم بين أمرين إلا اختار أيسرهما مالم يكن إثما. ترى ما السبب في ميل بعض الناس إلى التشدد والغلو؟

  • الجهل
  • تلبيس الشيطان
  • طبائع شخصية ونفسية
  • كل ما سبق