الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نصائح لمتزوجة تخشى من دعاء أم خاطب عليها في الحرمان من الولد
رقم الإستشارة: 241126

2611 0 269

السؤال

أنا امرأة متزوجة -والحمد لله- منذ أكثر من 3 سنوات، مشكلتي هي أنني منذ أن بلغت الـ (17) من عمري بدأ الخطاب يطلبون يدي، وهذا من فضل ربي علي، وقد تقدمت أمٌ لأحد هؤلاء الخطاب، مع أنها لم تطلبني ولكنها كانت على وشك أن تفاتحنا بالموضوع، ولكني خُطبت والحمد لله، لكن المشكلة أنها إلى الآن تقول لي: لن أنسى ذلك الجرح البليغ، وترسل لي بكلام مع من تكلمهم، مع العلم بأني إلى الآن لم أرُزق بأطفال، وأخاف أن تكون هي من دعت علي؛ لأن قريبةً لنا قالت بأنها شاهدت إحداهن في المنام وهي تكتب دعاءً علي.

ماذا أفعل؟ هل كان زواجي خطأً؟ مع أن ابنها قد تزوج، لكنها لم تنسني من عقلها.

أرجوكم، أرشدوني بأسرع وقت؛ لأنني على وشك الانهيار، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ جيهان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

فنسأل الله أن يهدينا وإياكم لما يحبه ويرضاه.
بخصوص استشارتك التي تتعلق بالمرأة التي ذكرتِ أمرها نفيدك -ابنتي- بالآتي:

أولاً: يجب أن تكوني مؤمنة بالله وموقنة به، ومن دواعي الإيمان أن تعلمي وتوقني أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإنِ اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، وآيات القرآن كثيرة، منها: قوله تعالى: ((قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا))[التوبة:51]، فهذا مبدأ أصيل؛ لهذا عليك أن تزيلي هذا الفهم من ذهنك.

ثانياً: ابنتي! إن الجنين هبة من الله، فهو وحده الذي يرزق الولد ويمنعه، وهو قادر على أن يجعل البعض يلد والبعض الآخر عقيماً، فهذا حكم الله وحده وقضاؤه، ولكن لا ييأس المسلم، فهناك الدعاء يرد القضاء، فعليك بكثرة الدعاء والابتهال، ولا تيأسي أبداً، وهذا الدعاء لا يمنع من تعاطي الأسباب؛ فعليك أن تعرضي نفسك على الطبيب المختص.

ثالثاً: هناك أمر هام، وهو أن العين والسحر واردتن، ولذا شرعت الرقية الشرعية؛ فعليك أن تلجئي إلى رجل يطبق السنة وله علم بها واطلبي منه الرقية الشرعية، ولكن لا تنسي ما قلته لك في البندين الأول والثاني.

هناك الكثيرون ظلوا بلا أولاد وبعد عشرين سنة رزقهم الله الولد، فلا تيأسي أبداً.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً