الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (48) الترتيب الحالي:

  • عبادة جبريل بحجة أنه رسول الله رقم الفتوى 450412  المشاهدات: 120  تاريخ النشر 16-11-2021

    هل المقصود بكلمة (عبدنا) في قول الله تعالى: "وَإِن كُنتُم في رَيبٍ مِمّا نَزَّلنا عَلى عَبدِنا" أن محمدًا صلى الله عليه وسلم عبدٌ لله وجبريل، أم المقصود عبدٌ لله وحده؛ لأن جبريل رسول لله؟ وهل من عَبَدَ جبريلَ مع الله؛ بحجة أنّه رسول لله يكون مُشركًا؟.. المزيد

  • شرك المحبة أصل الشرك الأكبر رقم الفتوى 447979  المشاهدات: 476  تاريخ النشر 28-9-2021

    هل يغفر الله شرك المحبة، لإنسان كان جاهلاً به؟! لأن ابن القيم -رحمه الله- قال: إن الله لا يغفر هذا الشرك؟.. المزيد

  • التوبة من الشرك رقم الفتوى 442000  المشاهدات: 1090  تاريخ النشر 24-5-2021

    عندما كان عمري 16 سنة، ألحدت؛ بسبب ضعف ديني، وبعض الفيديوهات في اليوتيوب. لكن بعد التمعن في خلق الله، وفي الكون والأرض والناس، تيقنت أن من المستحيل ألا يكون هناك خالق. فأصبحت ربوبيا: أؤمن بوجود لله، لكن ليس إله الأديان. ثم بعدما نضجت، أصبحت أرى أن الكثير.. المزيد

  • التوبة من الشرك والسحر رقم الفتوى 441796  المشاهدات: 821  تاريخ النشر 23-5-2021

    أمي كانت تمارس السحر، وكانت تشرك بالله. وقد تابت، ولا تريد أن ترجع لطريق الشعوذة. هل توبتها مقبولة؟ .. المزيد

  • الشرك الذي لا يغفره الله رقم الفتوى 397324  المشاهدات: 12033  تاريخ النشر 28-4-2019

    عندما كنت مراهقة 14-18 سنة، لا أتذكر بالضبط، كنت في فترة تشكيك في الدين، وأقرأ عن الأديان والإلحاد, لم أكفر أو ألحد، كنت أعرف أني لم أقرأ الكثير حتى أقرر، ومع قراءة كلام الملحدين صرت أشكك بكل شيء إسلامي أقرأه، وأحيانا أستهزئ به بداخلي. كنت أقدس فنانتي المفض.. المزيد

  • قصد غير الله بالعبادة رقم الفتوى 396403  المشاهدات: 4305  تاريخ النشر 17-4-2019

    هل يكفر كفرًا أكبر من يترك المعصية؛ ليرضي غير الله، دون نية رضا الله؟ مثل أن تترك نشر صورها على مواقع التواصل؛ لترضي حبيبها، دون نية رضا الله، فأنا كثيرًا ما أفعل المعاصي في حياتي، وإذا قال لي أحد عزيز عليّ: افعلي هذا (وهو طاعة)، أو اتركي هذا (وهو معصية).. المزيد

  • بكاء وخوف من وقع في الشرك هل يعد من الندم؟ رقم الفتوى 380721  المشاهدات: 6315  تاريخ النشر 7-8-2018

    هناك شخص مسلم وقع في الشرك الأكبر، ويقول: كنت أبكي، وأنا خائف من عذاب الله، ودخول النار، واستمر فترة طويلة. فهل خوفه هذا ندم؟ والآن اطمأن قلبه أن الله يقبل التوبة، ولَم يعد يشعر بالخوف. فهل هذا من علامات قبول التوبة؟ وإذا كان الجواب لا. فما الحل؟ .. المزيد

  • قول: كانت الريح طيبة والملاح حاذقا، هل هي شرك أكبر، أم كفر نعمة؟ رقم الفتوى 371794  المشاهدات: 8157  تاريخ النشر 1-3-2018

    يرى ابن تيمية رحمه الله تعالى أن عبارة (كانت الريح طيبة والملاح حاذقا) تعد شركا. فما ترجيح فضيلتكم في هذه المسألة؟ وما ترجيح الجمهور؟ ونفع الله بعلمكم... المزيد

  • أحكام دعاء الجن، ودعاء الغائب رقم الفتوى 353830  المشاهدات: 10060  تاريخ النشر 28-5-2017

    عندنا عادة، وهي دعاء الجن عند الغضب من شخص معين. مثل: -انفروا به، خذوه، (هذه الحالة الأولى دعاء مباشر للجن)، وبعضنا يقول: جعل الجن تأخذك، وإلا أخذوك الجن، جني أخذك، أو كسروا ظهرك ووو (هذه الحالة الثانية) سؤالي هنا: ما حكم دعاء الجن في هذه الحالات؟ وهل.. المزيد

  • طاعة المخلوق في المعصية... رؤية شرعية رقم الفتوى 345691  المشاهدات: 6350  تاريخ النشر 8-2-2017

    ذكرتم في شرك المحبة تقديم طاعة المحبوب على غيره، فهل يعني أن طاعة المخلوق في المعصية تصبح شركاً حتى مع معرفة التحريم؟. .. المزيد

  • هل صرف العبادة لغير الله شرك محض أم يجب أن يقترن به نية التعبد؟ رقم الفتوى 344701  المشاهدات: 9060  تاريخ النشر 18-1-2017

    هل صرف العبادة لغير الله - كالسجود، والنذر، والصلاة، والذبح- شرك بمحضه، ومجرد قصد أداء هذا العمل لغير الله يخرج من ملة الإسلام، أم يجب أن تقترن به نية التعظيم، والتقرب، والعبادة؟ ومن نوى التقرب، والتعظيم بالذبح لغير الله، وليس التقرب، والتعظيم بالعبادة.. المزيد

  • حكم فعل عبادة لغير الله رقم الفتوى 328027  المشاهدات: 12660  تاريخ النشر 8-5-2016

    من أتى بعبادة من العبادات لغير وجه الله ـ أي أصلها لغير الله ـ ولم ينوها لله أصلا، فهل يكون مشركا الشرك الأكبر المخرج من الملة؟... المزيد

  • حكم من يقول فلان عبد لله ثم شريك لله أو ابن لله رقم الفتوى 319396  المشاهدات: 5027  تاريخ النشر 7-1-2016

    أليس الذي يقول بأن فلانا من الناس هو عبد لله ثم شريك لله، أو أن فلانا من الناس هو عبد لله ثم ابن لله، قال قولا من الكفر الأكبر المخرج من الملة؟.وجزاكم الله خيرا. .. المزيد

  • الوقاية من الشرك رقم الفتوى 280879  المشاهدات: 11056  تاريخ النشر 6-1-2015

    ما هو الشرك في مجتمعنا المعاصر؟ متى نقع في الشرك؟ وما العمل وكيف أقي نفسي من الشرك الأكبر؟ ما هو الدعاء؟ وهل حين أصلي ركعتين توبة يوميا بنية التبرؤ من الشرك حتى أموت مسلمة، فأنا موسوسة وأشك أن كل شيء شرك، لا أريد أن تقول لي أعرضي، فأنا أعلم أنه علاج،.. المزيد

  • دعاء الغائب والميت والجماد شرك أكبر رقم الفتوى 277339  المشاهدات: 7737  تاريخ النشر 8-12-2014

    سؤالي هو يا شيخ: ما حكم الطلب من الميت والجمادات والغائبين فعل شيء يستطيع فعله المخلوق الحي الحاضر، مثل من يقول للميت أو الغائب (ساعدني على حمل هذا الشيء، أو ناولني هذا الكأس لأشرب) أو غير ذلك مما يستطيع عليه الحي الحاضر؟ هل هو شرك أكبر؟. (مع التوضيح والتع.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: