الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (52) الترتيب الحالي:

  • لا يجوز الحلف بالكعبة أو بيت الله رقم الفتوى 172869  المشاهدات: 11936  تاريخ النشر 4-2-2012

    شيوخنا الأفاضل، أورد هذا البيت من الشعر في رسالة: أيها الولد ـ للغزالي ـ رحمه الله: كَذِبْتُ وبيتِ اللهِ لو كنتُ عاشقا لما سبقتني بالبكاءِ الحمائمُ. فأشكلت عليّ لفظة: وبيت الله ـ هل تعتبر قسمًا أم لا؟ وإن كانت كذلك، فهل نوضح ذلك لمن نهديهم تلك الرسالة؟.. المزيد

  • الاهتمام بثناء الناس بين المدح والذم رقم الفتوى 168399  المشاهدات: 7661  تاريخ النشر 29-11-2011

    دائما أفكر في كلام الناس قبل أي حاجة أعملها حتى في العبادة، وأنا خايف أن يكون هذا من النفاق، وياليت تساعدونني لأتخلص من هذه المشكلة، ويكون عملي خالصا لوجه الله، وجزاكم الله كل خير... المزيد

  • حكم قول: فلان أنقذ فلانا من الغرق رقم الفتوى 162039  المشاهدات: 11875  تاريخ النشر 30-7-2011

    ما حكم العبارة التالية: فلان أنقذ فلانا من الغرق؟ وهل على العبارة مأخذ شرعي؟ وهل يجب أن يقول بفضل الله ثم فلان أنقذه من الغرق؟... المزيد

  • المراد بالشرك الذي هو أخفى من دبيب النمل رقم الفتوى 158985  المشاهدات: 46195  تاريخ النشر 19-6-2011

    خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم فقال: يا أيها الناس اتقوا هذا الشرك، فإنه أخفى من دبيب النمل، فقال له من شاء الله أن يقول: وكيف نتقيه وهو أخفى من دبيب النمل يا رسول الله؟ قال: قولوا: اللهم إنا نعوذ بك من أن نشرك بك شيئا نعلمه، ونستغفرك لما.. المزيد

  • خطورة الاعتماد على سبب لم يجعله الشرع سببا رقم الفتوى 142701  المشاهدات: 11841  تاريخ النشر 24-11-2010

    لقد استخدمت نظام الفتاوى الحية للإجابة على استفساري، وهو: بأنني قابلت امرأة وأخبرتها بتأخري في الزواج فأعطتني طريقة معينة وذلك لتسهيل الزواج، بأن أخبرتني أن أكتب سورة الفجر بماء المطر والزعفران ثم تصفيته وإضافة حنة له، ثم التحني به، وسماع سورة.. المزيد

  • هل كل عاص يعد مشركا شركا أصغر رقم الفتوى 135006  المشاهدات: 16894  تاريخ النشر 2-5-2010

    هل كل عاص مشرك شركا أصغر ؟ إذا ارتكبت معصية حتى ولو كانت من الصغائر فهل أعتبر مشركة شركا أصغر لأنني أطعت الهوى والنفس والشيطان ؟ وكيف يكون ذلك وكل ابن آدم خطاء وكلنا نذنب كثيرا. فهل في كل مرة نذنب نكون أشركنا شركا أصغر إذن أغلب الناس مشركون ؟ هل هذا صحيح.. المزيد

  • الشرك الخفي.. أسبابه.. وخطورته رقم الفتوى 128953  المشاهدات: 11968  تاريخ النشر 12-11-2009

    كيف يقع المسلم في الشرك الخفي وهو لا يعلم وبالذات أئمة المساجد؟ وجزاكم الله خيراً... المزيد

  • هل الشرك الأصغر يؤدي إلى الشرك الأكبر رقم الفتوى 126012  المشاهدات: 13839  تاريخ النشر 18-8-2009

    سمعت أن كثرة الشرك الأصغر ومنه الرياء يؤدي إلى الشرك الأكبر، لأني قرأت من فتاوى الشيخ ابن باز هذا الكلام، كنت في الماضي أكثر منه بسبب الوسوسة فأقطع صلاتي ولا أخرج من جماعة المصلين وأمثل لهم أني أصلي معهم لكي لا يقولون لي أني موسوس، لكن بعدما قرأت هذه.. المزيد

  • الرياء المذموم هو طلب المنزلة والجاه بالعبادة رقم الفتوى 125089  المشاهدات: 10308  تاريخ النشر 26-7-2009

    حرص الموظف على إعلام رب عمله بنتائج عمله واجتهاده فيه من أجل تحسين وضعه المهني ودون أن يضر بأحد من زملائه أو يرضي رئيسه بما يغضب الله. هل ذلك يعد من الشرك الخفي؟ أم يعتبر من باب اتخاذ الأسباب لزيادة الرزق مع اقتران ذلك بالدعاء والطلب من الله أن يلهم.. المزيد

  • خوف النفاق أو الرياء من علامات الإيمان رقم الفتوى 124708  المشاهدات: 17557  تاريخ النشر 12-7-2009

    عندما يقوم المسلم بعمل صالح وبنية صالحة، واطلع عليه أحد عن غير قصد، فمدحه، فوقع ذلك في قلب العامل سرورا أو تشجيعا وثباتا. فهل هذا يحبط العمل؟رغم عدم تغير النية ولكن خالطها بعض السرور من المدح؟ وهل هذا من عاجل بشرى المؤمن أم لا؟ وهل الخوف الدائم منالو.. المزيد

  • لا أثر لهذا الفعل في الحفاظ على حياة الأولاد رقم الفتوى 114593  المشاهدات: 3053  تاريخ النشر 10-11-2008

    هناك عادة في بلادنا تقتضي بأن تقوم الأم بتدوير قطعة نقدية حول المولود الجديد حفاظا على حياته، علما كما يقولون أنه إذا لم يقم أحد بهذه العادة يتوفى مولوده وتسمى هذه العادة عندنا القطيعة، مثال ذلك أن أحد جيراني وهو أستاذ ثانوى لم يقم بهذا الأمر مع مولوده.. المزيد

  • الشرك الأصغر.. تعريفه.. طرق الوقاية منه.. ومصير صاحبه رقم الفتوى 112125  المشاهدات: 50701  تاريخ النشر 9-9-2008

    إخواني في الشبكة الإسلامية جميعاً، جزاكم الله عنا كل الخير لجهدكم القيم والمتواصل...وسؤالي هو كيف يمكن أن يأمن الإنسان منا أن يلقى الله تبارك وتعالى وليس في قلبه مثقال ذرة من كبر أو شرك، هل يمكن أن يكون الواحد منا في قلبة مثل هذه الذرة وهو لا يشعر، وهل.. المزيد

  • ليس كل رياء يحبط العمل كلية رقم الفتوى 98518  المشاهدات: 26226  تاريخ النشر 28-8-2007

    سمعت قصة أن رجلا كان يصلي لمدة 20 سنة في الصف الأول، وفي مرة تأخر فعندما صلى في الصف الثاني شعر بالحرج، وبعد الصلاة ظل يبكي لأنه اكتشف أن صلواته طوال العشرين سنة كانت رياء، فهل هذا يمكن أن يكون صحيحا، أي أن يكون المرء يصلي ويرائي وهو لا يدري أنه يرائي،.. المزيد

  • أهم دليل يبين عدم الإخراج من الملة بالشرك الأصغر رقم الفتوى 94048  المشاهدات: 6236  تاريخ النشر 27-3-2007

    عندي استفسار حول الشرك الأصغر وذلك لأني قرأت لكم فتوى جزاكم الله خيراً ذكرتم فيها أن الشرك الأصغر داخل تحت المشيئة قطعا وأنا أعتقد هذا والحمد لله لكن أحببت أن تزودوني بالأدلة على هذا الترجيح؟ وجزاكم الله خيراً... المزيد

  • ترك العمل مخافة أن يتهم المرء بالرياء شرك. رقم الفتوى 65194  المشاهدات: 13911  تاريخ النشر 27-7-2005

    - ذهبت لصلاة الفجر في المسجد الكائن في نفس منطقتنا السكنيةوعندما ذهبت أمشيإذا برجل أمامي من كبار السن في منطقتناوأنا خلفهوإذا بنفسي توسوس ليأسرعمن أجليشوفك وأنت ملتزملكن في لحظات وجدت نفسي تقول لي:لا لا تسرع بعدين تكون عملت الرياء وصار عملكليس لله.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: