الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (183) الترتيب الحالي:

  • أقوال العلماء في كفارة قتل الخطأ. رقم الفتوى 5914  المشاهدات: 200824  تاريخ النشر 17-9-2000

    السؤال عن القتل الخطأ. ما هو الحل إذا ارتكب شخص حادث بالسيارة أدى إلى وفاة طفل وذلك عن طريق الخطأ. و قام السائق بعرض الفدية على أهل الطفل و لكنهم لم يقبلوها. فأنا أعلم أن كفارة القتل الخطأ عتق رقبة أو صيام شهرين متتابعين. أما عن عتق الرقبة فإنه من المتعذر.. المزيد

  • كفارة من قتل أخاه خطأ صيام شهرين متتابعين رقم الفتوى 1834  المشاهدات: 17388  تاريخ النشر 21-10-1999

    حصل لي حادث مروري مع أخي الأكبر قبل عامين، نتج عن هذا الحادث وفاة أخي الأكبر رحمه الله وقد كنت أنا من يقود السيارة, وحصل الحادث نتيجة السرعة الزائدة حيث كانت سرعتي 140 كلم في حين ان السرعة القانونية كانت 120 كلم . وقد أفادني البعض بأن علي صيام شهرين متتابعين.. المزيد

  • كفارة القتل على الترتيب رقم الفتوى 1162  المشاهدات: 17575  تاريخ النشر 10-8-1999

    عند القتل الخطأ أيهما أفضل الصيام أم الإطعام ككفارة ؟ ومتى يحب قضاء هذه الكفارة؟.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: