الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (1) الترتيب الحالي:

  • التمادي في العشق والهوى ينتهي بصاحبه إلى هاوية سحيقة رقم الفتوى 31279  المشاهدات: 5257  تاريخ النشر 28-4-2003

    أعجبت بفتاة (كان الإعجاب بطريقة لا أعلمها بحيث أعرف أهلها وأعرفها من فترة طويلة) لكن تعلقت بها بحيث أتمنى من الله تعالى أن تكون لي زوجة وأدعو الله في كل الصلوات وحتي في قيام الليل أن تكون تلك الفتاة زوجة لي لكن أريد منكم النصح بدعاء مأثور عن الرسول الكريم.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: