الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط
الرقائق

النصيحة بالأسلوب الحسن تؤتي ثمارها

رقم الفتوى 450277  المشاهدات 60  تاريخ النشر: 2021-11-21

أيها الأفاضل، جزاكم الله كل خير، وجعله الله في ميزان حسناتكم بأن جعلكم الله سببا لترشدوا الناس إلى طريق الصواب. أنا عمري 22 عاما، أحببت شابا أصغر مني سنًّا، عنده 16 سنة، وتعلقت به جدًّا، ويشهد الله على حسن نيتي، أحببت له الخير، وهو مصاحب شباب يدمرون أخلاقه. نصحته، ففرَّ مني، ولا يريد النصح، فالشباب الذين معه أرادوا أن يصرفوني عنه، لما رأوني أنصحه، بأن يقولوا... المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: