الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصفرة بعد الطهر لا تعد شيئا

  • تاريخ النشر:الخميس 7 صفر 1429 هـ - 14-2-2008 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 104774
4565 0 202

السؤال

عادة مدة حيضتي هي ستة أيام وأطهر في اليوم السادس ولكن هذه المرة بعد أن طهرت وصليت من العصر إلى العشاء وجدت نقطه صغيرة جافه صفراء فبدلت ملابسي وغسلت مكانها ثم صليت العشاء ثم وجدت بعد عصر اليوم السابع نقطتين صغيرتين أيضا بنفس المواصفات فكررت فعلى وصليت فهل صلاتي صحيحة؟ أم كان يجب علي الغسل؟ أرجو تبيان الحكم والتصرف الصحيح. وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالطهر من الحيض يحصل بإحدى علامتين هما الجفاف التام للمحل أو القصة البيضاء، فإذا كنت قد رأيت تلك النقطة الصفراء بعد تحقق الطهر فصلاتك صحيحة لأنك طهرت من الحيض، وما تراه المرأة من صفرة وكدرة بعد الطهر فإنه لا عبرة به، لقول أم عطية رضي الله عنها: كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئا. رواه البخاري وأبو داود، واللفظ له، وأما إذا كانت تلك الصفرة متصلة بالحيض أي قبل أن يحصل الطهر فإنها تعتبر من الحيض، وانظري المزيد من التفصيل في الفتويين التاليتين: 80498، 71835  .

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: