الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المال المعد لشراء أرض تجب فيه الزكاة
رقم الفتوى: 12422

  • تاريخ النشر:الأربعاء 18 شوال 1422 هـ - 2-1-2002 م
  • التقييم:
4693 0 256

السؤال

أجمع مبلغا من المال أدخره لشراء أرض لبنائها ومن ثم السكن عليها ولأن المبلغ لايكفي فإنني في الوقت الحاضرأستثمرهذا المبلغ في شراء الأسهم بحيث إذا ارتفعت أسهم هذه الشركة بعتها ومع ما أدخره حاليا أشتري به أرضا.سؤالي هل علي زكاة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فتجب عليك الزكاة في المال الذي تعده لشراء أرض من أجل بنائها والسكن عليها إن بلغ نصاباً بنفسه أو بما انضم إليه وحال عليه الحول، أما إذا تم شراء الأرض قبل مضي الحول الهجري فلا زكاة عليك، وهذا الحكم يشمل المال المدخر والمال المستثمر في الأسهم. وأما لمعرفة كيفية زكاة الأسهم فراجع الفتوى رقم 1038. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: