الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

معنى: سبحان الله وبحمده
رقم الفتوى: 126100

  • تاريخ النشر:السبت 24 شعبان 1430 هـ - 15-8-2009 م
  • التقييم:
72986 0 272

السؤال

ما معنى: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد قال المناوي في التيسير: سبحان الله وبحمده أي أسبحه حامدا له.اهـ.

وقال القرطبي في المفهم: هذا الكلام على اختصاره جملتان، إحداهما جملة: سبحان الله فإنَّها واقعة موقع المصدر، والمصدر يدلّ على صدره، فكأنه قال: سبحت الله التسبيح الكثير، أو التسبيح كله، على قول من قال: إن سبحان الله اسم علما للتسبيح، وبحمده متعلق بمحذوف تقديره: وأثني عليه بحمده، أي بذكر صفات كماله وجلاله، فهذه جملة ثانية غير الجملة الأولى. اهـ.

وقال الشيخ عطية سالم في شرح بلوغ المرام: سبحان الله هو تنزيه الله عما لا يليق بجلاله، والحمد ثناء على المحمود لكمال ذاته وصفاته، ولا ينبغي هذا أبداً ولا يجمع إلا للمولى سبحانه، لأنه كامل الذات والصفات، فإذا قلت: سبحان الله نزهته عن كل ما لا يليق بجلاله، وإذا قلت: الحمد لله أثبت لله جميع صفات المحامد والكمال، وهذا أقصى منتهى التوحيد. اهـ.

وراجع للاستزادة في ذلك الفتاوى التالية أرقامها: 69617، 75693، 26980، 4513، 50694، 105546.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: