الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم مخالفة الدولة في الفطر والصيام
رقم الفتوى: 129000

  • تاريخ النشر:السبت 27 ذو القعدة 1430 هـ - 14-11-2009 م
  • التقييم:
10831 0 633

السؤال

كان العيد عندنا في ليبيا يوم السبت، ولكن بعض الناس صاموا وأنا أراه تفرقة للأمة، فما حكم الدين في ذلك؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كانت الدولة عندكم تعتمد في إثبات دخول شوال على رؤية الهلال أو إتمام رمضان، فإنه يلزم الناس جميعاً الفطر يوم العيد إذا أعلنته الدولة، ولا يجوز لأحد أن يصوم يوم العيد.

وأما إذا كانت الدولة تعتمد على الحساب الفلكي ـ لا على الرؤية الشرعية ـ فإنه لا عبرة بقولها في تحديد العيد والصيام، وانظري ـ للأهمية ـ الفتوى رقم: 127662.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: