الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

جواز البيع بالتقسيط بضوابطه الشرعية
رقم الفتوى: 131344

  • تاريخ النشر:الأحد 2 صفر 1431 هـ - 17-1-2010 م
  • التقييم:
2308 0 201

السؤال

أنا شاب خاطب وعاقد عقد النكاح وأريد الزواج، فهل يجوز أن أبني فوق بيت أهلي بيتا صغيرا من خلال أخذ قرض من البنك الإسلامي الأردني، أو من بنك الأيتام، بحيث يقومون هم بشراء المواد وكلما يتعلق بالبناء على أن أسدده لهم على أقساط، بحيث يكون ذلك أفضل لي من أن أستأجر وأبقى طول حياتي في الإيجار، وقد سمعت أن البنك الإسلامي الأردني وبنك الأيتام يقومان على مبدإ المرابحة.
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان البنك سيشتري السلع والمواد المقصودة وتدخل في ملكه وضمانه ثم يبيعها عليك ـ ولو بأكثر من ثمنها ـ فلا حرج عليك في ذلك. وقد فصلنا القول في حكم بيع التقسيط وضابطه في الشريعة الإسلامية، فانظره في الفتاوى التالية أرقامها: 18102، 1084، 16860.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: