الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التحذير من كتاب (مفاتيح الفرج لترويح القلوب..)
رقم الفتوى: 144587

  • تاريخ النشر:السبت 5 محرم 1432 هـ - 11-12-2010 م
  • التقييم:
11582 0 307

السؤال

أود السؤال عن صحة الأحاديث والأدعية في كتاب: مفاتيح الفرج لترويح القلوب وتفريج الكروب ـ تحقيق محمد صدّيق المنشاوي * الطبعة الوحيدة المحققة * دار الفضيلة للنشر والتوزيع والتصدير، علما بأن الكتاب يباع في المكتبات ورأيته يباع فـي المحلات في مكة ـ أيضا ـ وتساؤلي بسبب أنني قرأت بعض الأقاويل عن هذا الكتاب في الإنترنت، ولكن وجدت أن النسخ المنتشرة في الإنترنت ليست بنسخة محمد صدّيق المنشاوي. وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق لنا التحذير من الكتاب المذكور في الفتوى رقم: 142979، وأيا ما كان محققه فلن يتغير الحكم على الكتاب، فكيف يستقيم العود والظل أعوج؟ فالكتاب مليء بالبدع والخرافات والضلالات، ومشحون بالأحاديث الموضوعة والمكذوبة والتي لا أصل لها ويعتمد على جانب كبير منه على الرؤى والمنامات، بل وعلى كتب السحر والشعوذة والزندقة ككتاب: شمس المعارف ـ لأحمد بن علي البوني.

ثم ننبه الأخت السائلة على أن محمد صديق المنشاوي الذي نسب إليه تحقيق الكتاب في الطبعة المذكورة في السؤال ليس هو الشيخ المقرئ المعروف، بل هو انتحال للاسم، أو مجرد تشابه أسماء، بل إن المؤلف نفسه غير معروف، فهناك طبعات للكتاب لم يكتب عليها اسم مؤلف أصلاً، وهناك طبعات كتب عليها: جمع واختيار وترتيب محمد عطية خميس، وعبد الوهاب ميت كيس!!.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: