الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وقت سنة الفجر
رقم الفتوى: 149021

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 5 ربيع الأول 1432 هـ - 8-2-2011 م
  • التقييم:
50235 0 314

السؤال

جزاكم الله كل خير ووفقكم لخير الأعمال أريد أن أسألكم عن سنة الفجر نحن في الجزائر يؤذن أذان قبل أذان الصبح بنصف ساعة تقريبا. فهل سنة الفجر تصلى بعد هذا الأذان أم متى ؟فأنا أصلي كالتالي: أنهض بعد الأذان الأول بتوفيق من الله عز وجل فأنوي أنني أصلي سنة الفجر ثم إن تمكنت أزيد ركعتان أو أكثر حتى يؤذن الصبح فأصلي الصبح. هل صلاتي صحيحة وهل الصلاة بين الأذان الأول والثاني تعتبر من قيام الليل؟ وبالنسبة لقرآن الفجر هل هو بعد صلاة الصبح أم قبله؟ أرجو أن تفيدوني بالطريقة الصحيحة. و جزاكم الله كل خير

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن وقت سنة الفجر يبدأ بطلوع الفجر الصادق الذي هو وقت الأذان الثاني في غالب المؤذنين، ولا تصح قبل ذلك. وما بين الأذانين من أفضل أوقات قيام الليل وهو من الأوقات الفاضلة وأوقات الإجابة.

وعليه؛ فإن على الأخ السائل -تقبل الله منا ومنه صالح الأعمال- أن يؤخر سنة الفجر إلى ما بعد الأذان الأخير، وله أن يأتي بما شاء من النوافل من صلاة وقراءة ودعاء قبل الأذان الأخير، ولينظر الفتوى رقم : 57306.

وليعلم الأخ السائل أن صلاة الجماعة واجبة وعليه أن يذهب إلى المسجد إن كان ثم مسجد لحضور صلاة الفجر في الجماعة إن لم يصلها جماعة في غيره، ولبيان المراد بقرآن الفجر انظر الفتوى رقم : 27427.

 والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: