الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شروح السنة المعتمدة
رقم الفتوى: 151533

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 10 ربيع الآخر 1432 هـ - 15-3-2011 م
  • التقييم:
6671 0 269

السؤال

شيخنا الكريم: اذكروا لنا كتب شروح الحديث المعتمدة، وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فكتب شرح الحديث المعتمدة كثيرة متداولة، ولا يسعنا حصرها هنا، وقد ذكرنا بعضها في الفتويين رقم: 45117، ورقم: 80308.

وللوقوف على شيء من التفصيل في هذا الموضوع يمكن السائل أن يراجع الفصل التاسع والعشرين من مقدمة تحفة الأحوذي للمباركفوري: في ذكر كتب شروح الأحاديث المشهورة.

وللفائدة عن شروح الكتب الستة خاصة، هناك مجموعة دروس مفرغة للشيخ: عبد الكريم الخضير في موضوع المقارنة بين شروح كتب السنة الستة، كما يمكن السائل الوقوف على بعض كتب الشروح المعتمدة على موقعنا من خلال هذا الرابط: http://www.islamweb.net/newlibrary/bookslist.php?subject=شروح الحديث

كما يمكن الاطلاع على العشرات من كتب الشروح في موقع المكتبة الشاملة من خلال هذا الرابط:

http://shamela.ws/index.php/category/108

وأخيرا ننبه السائل على أن أكثر كتب الحديث الجامعة شروحا هي: موطأ مالك، والصحيحان، وسنن أبي داود وسنن الترمذي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: