الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حدود جواز تبادل كلمات الحب بين فتاتين
رقم الفتوى: 16342

  • تاريخ النشر:الخميس 27 صفر 1423 هـ - 9-5-2002 م
  • التقييم:
14914 0 319

السؤال

هل يجوز أن ترسل بنت إلى بنت أخرى رسائل فيها كلمات حب عن طريق الجوال أو البريد الألكتروني كصداقة وقرابة وليس إعجاب
أجيبوني بأسرع وقت...

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه لا بأس بذلك، ما لم يتعد الحدود المعتادة إلى كلام يدل على وجود علاقات شاذة بين الفتاتين، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا أحب أحدكم صاحبه فليأته في منزله فليخبره أنه يحبه" رواه ابن المبارك في الزهد وصححه الألباني. ولمزيد فائدة راجعي الفتاوى التالية أرقامها:
3158 1109 14949
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: