الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم نقل الزكاة لإخراجها في الصومال
رقم الفتوى: 163633

  • تاريخ النشر:الأحد 13 شوال 1432 هـ - 11-9-2011 م
  • التقييم:
5305 0 331

السؤال

هل من الممكن إخراج زكاة المال لإخواننا في الصومال؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فيجوز للشخص المزكي نقل زكاته لبلد آخر إذا وجدت مصلحة تقتضي ذلك كوجود من هم أشد حاجة من فقراء بلده.

 جاء في مجموع الفتاوى للشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: سئل فضيلة الشيخ - رحمه الله تعالى -: هل يجوز نقل الزكاة من بلد إلى بلد آخر؟ فأجاب فضيلته بقوله: نعم يجوز نقل الزكاة من بلد إلى بلد أخرى، ولكن الأفضل أن يفرقها في بلده؛ إلا إذا كان في النقل مصلحة، مثل أن يكون له أقارب في بلد آخر من أهل الزكاة، فيريد أن ينقلها إليهم، أو يكون البلد الآخر أكثر حاجة من بلده فينقلها إليهم؛ لأنهم أحوج فإن هذا لا بأس به، وإلا فالأفضل أن يفرقها في بلده. انتهى.  وراجع الفتوى رقم: 12533

 وبناء عليه؛ فيجوز نقل الزكاة إلى فقراء البلد المذكور إذا كانوا أشد حاجة من الفقراء في بلد الشخص المزكي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: