الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النبي صلى الله عليه وسلم من العرب المستعربة

  • تاريخ النشر:الإثنين 9 ربيع الأول 1423 هـ - 20-5-2002 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 16712
126999 0 613

السؤال

النبي محمد صلى الله عليه وسلم أهو عربي أم مستعرب والدليل على ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالنبي صلى الله عليه وسلم من العرب المستعربة، والعرب المستعربة هم من ولد إسماعيل بن إبراهيم الخليل عليه السلام.
قال الإمام ابن كثير في (البداية والنهاية): وأما العرب المستعربة فهم من ولد إسماعيل بن إبراهيم الخليل ، وكان إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام أول من تكلم بالعربية الفصيحة البليغة، وكان قد أخذ كلام العرب من جرهم الذين نزلوا عند أمه هاجر بالحرم.
وقال أيضاً: والصحيح المشهور أن العرب العاربة قبل إسماعيل ، وقد قدمنا أن العرب العاربة منهم: عاد وثمود وطسم وجديس وأميم وجرهم والعماليق ، وأمم آخرون لا يعلمهم إلا الله، كانوا قبل الخليل عليه الصلاة والسلام، وفي زمانه أيضاً.
فأما العرب المستعربة وهم عرب الحجاز، فمن ذرية إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام.

وقد ثبت في الأحاديث الصحيحة أن النبي صلى الله عليه وسلم من ولد إسماعيل ، ففي مسلم والترمذي من حديث واثلة بن الأسقع يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل ، واصطفى قريشاً من كنانة، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم" .
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: