الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للزوج إجبار زوجته على العمل لتساهم في النفقات

  • تاريخ النشر:الأحد 25 ربيع الآخر 1433 هـ - 18-3-2012 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 175825
11808 0 214

السؤال

زوجتي معلمة في مدرسة للبنات وتود الاستقالة من العمل بسبب أنها متعبة وتريد التفرغ للأطفال، وأنا متردد بسبب تأثير هذا الأمر ماديا على الأسرة، فما رأي الشرع في ذلك؟ وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فاعلم ـ أخي السائل ـ أن النفقة واجبة على الزوج لا على الزوجة، حتى وإن كانت غنية فإنها لا يلزمها شرعا أن تنفق على البيت, وليس للزوج أن يجبر زوجته على العمل وليس له أن يأخذ من راتبها شيئا من غير رضاها, فإذا أرادت زوجتك الجلوس في البيت فلها ذلك ولا يجوز لك إجبارها على العمل, وانظر الفتوى رقم: 154155، عن إجبار الزوجة على العمل  والفتوى رقم: 127317، عن عدم وجوب نفقة الزوجة على البيت ولو كانت غنية, والفتوى رقم: 125360, عن راتب الزوجة العاملة وأنه لا حق للزوج فيه.

والله أعلم.
 

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: