الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية اعتمار القادم من جيزان بالجو
رقم الفتوى: 185315

  • تاريخ النشر:الأربعاء 28 رمضان 1433 هـ - 15-8-2012 م
  • التقييم:
8601 0 273

السؤال

كيف نؤدي العمرة من جيزان لكن في الطائرة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن المعتمر القادم من جيزان يحرم من ميقات أهل اليمن عندما يمر به أو يحاذيه سواء كان في الطائرة أو في البر، وميقات أهل اليمن هو يلملم، ولا يطالب بالإحرام إلا عند الميقات، أو عند محاذاته، مع أن الإحرام قبل الميقات جائز، وعلى هذا فيجوز لك أن تستعد من البيت أو المطار فتغتسل للإحرام وتلبس الرداء والإزار، وعندما تكون بقرب الميقات فإنك تحرم حينئذ. ولو أحرمت من البيت أو المطار صح ذلك، ووجب عليك حينئذ تجنب محظورات الإحرام. 

قال ابن قدامه في المغني عند قول الخرقي: والاختيارأن لا يحرم قبل ميقاته، فإن فعل فهو محرم: لا خلاف في أن من أحرم قبل الميقات يصير محرما تثبت في حقه أحكام الإحرام، قال ابن المنذر: أجمع أهل العلم على أن من أحرم قبل الميقات أنه محرم. انتهى.

وفي مجموع فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله تعالى: القادم عن طريق الجو أو البحر يحرم إذا حاذى الميقات مثل صاحب البر، فإذا حاذى الميقات أحرم في الجو أو البحر أو قبله بيسير حتى يحتاط لسرعة الطائرة وسرعة السفينة أو الباخرة .. انتهى.

وفي مجموع فتاوى ورسائل الشيخ محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله: فإذا كان في الطائرة وهو يُريد الحج أو العمرة، وجب عليه الإحرام إذا حاذى الميقات من فوقه، فيتأهب ويلبس ثياب الإحرام قبل محاذاة الميقات، فإذا حاذاه عقد نية الإحرام فوراً، ولا يجوز له تأخيره إلى الهبوط في جُدّة، لأن ذلك من تعدي حدود الله تعالى ... انتهى.

 وانظر الفتوى رقم: 154699 ، لمزيد الفائدة فيما يتعلق بإحرام القادم للعمرة جوا. وراجع الفتوى رقم: 51548
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: