الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم صلاة الحاجة بقصد رؤية الأنبياء في المنام
رقم الفتوى: 185803

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 شوال 1433 هـ - 27-8-2012 م
  • التقييم:
30161 0 470

السؤال

ما حكم صلاة الحاجة وطلب رؤية الأنبياء في المنام؟ فقد صليت صلاة الحاجة وتمنيت رؤية الأنبياء في المنام، وبعد ذلك صليت ركعتين وطلبت المغفرة من الله سبحانه إذا كان ما فعلته ذنبا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فلا يظهر مانع من صلاة الحاجة بالقصد المذكور ولا يعد ذلك ذنبا، والمشروع للمسلم إذا أذنب ذنبا وأراد التوبة وأن يغفر الله له ذنبه أن يصلي ركعتين هما المعروفتين عند العلماء بصلاة التوبة، ثم يستغفر الله تعالى، وانظر الفتوى رقم: 40344.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: