الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم قول: يا خراشي. عند التعجب أو التحسر
رقم الفتوى: 187109

  • تاريخ النشر:الأحد 8 ذو القعدة 1433 هـ - 23-9-2012 م
  • التقييم:
16504 0 332

السؤال

كلمة (يا خراشي) التي ينطقها المصريون، هل نطق هذه الكلمة يعتبر طلبا للمساعدة من غير الله وهي شرك؟ أرجو الإفادة لمن يملك المعلومة ليتم الإيضاح لجميع المسلمين.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فلا تعد هذه الكلمة شركا وليس فيها استعانة بغير الله، وإنما يقولها من يقولها عند التعجب من أمر معين أو التندم والتحسر على أمر معين، ولا يقصدون بها دعاء ولا استعانة، والأولى للمسلم أن يأتي بالأذكار الشرعية الموظفة في تلك المواطن، فيسترجع إذا أصابه ما يكره، ويسبح الله أو يكبر إذا عرض له ما يتعجب منه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: