الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم مطالعة أمور الجماع

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 15 ذو الحجة 1433 هـ - 30-10-2012 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 189637
19178 0 228

السؤال

ما حكم الاطلاع على أمور الجماع لغير المتزوج ؟ وبعض الأحيان يخرج سائل من فرجي ؟
أثابكم الله.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن كان الاطلاع على هذه الأمور بمعنى قراءة وتعلم أحكام الشرع الخاصة بها، فهو أمر حسن للعزب وغيره، وأما إن كانت قراءتها بقصد إثارة الشهوة، فهذا أمر ينبغي اجتنابه، ولتنظر الفتوى رقم: 107521

 وأما هذا السائل الذي يخرج عند قراءة مثل هذا فالظاهر أنه المذي، ولبيان كيفية تطهيره تنظر الفتوى رقم: 50657  ولبيان الفرق بين المذي والمني تنظر الفتوى رقم: 34363.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: