الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تحريم وضع صورة امرأة كافرة بادية العورة
رقم الفتوى: 190825

  • تاريخ النشر:السبت 4 محرم 1434 هـ - 17-11-2012 م
  • التقييم:
6429 0 309

السؤال

عندما تضع بنت مسلمة صورة لبنت كافرة في موقع ما، وتظهر في الصورة أجزاء من عورة الكافرة، هل إذا رأى رجل تلك الصورة تأثم المسلمة وتكون كأنما وضعت صورتها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن وضع صورة المرأة بادية العورة أمر محرم شرعا لما فيه من الإعانة على النظر المحرم، وإشاعة الفاحشة سواء كانت الصورة لكافرة أو مسلمة، ومن فعل ذلك كان آثما، سواء كانت  الصورة له أو لغيره، وانظري الفتوى رقم : 174623، والفتوى رقم : 136196،  

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: