الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إذن جهة العمل له اعتباره

  • تاريخ النشر:الخميس 16 جمادى الأولى 1423 هـ - 25-7-2002 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 20058
5334 0 331

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :أعمل في الصيانة إذا يوجد سيارة عطلانه أذهب بها إلى الصيانة العامة وإذا لم أجد سيارة عطلانه أجلس في غرفه بدون عمل هل يجوز لي الذهاب إلى البيت مبكرا قبل انتهاء الدوام الرسمي مع العلم أنه لا يوجد لدي عمل أقوم به ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن وقت الدوام الرسمي ملك لجهة العمل ولا يحق للعامل شغله بأي شيء ولا الخروج فيه ولا النوم إلا بإذن معتبر من جهة العمل، سواء كان هناك عمل بالفعل أو لا، ولمزيد الفائدة يراجع الفتوى رقم:
11774.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: