الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحكام إفرازات المرأة في غير زمن العادة
رقم الفتوى: 204148

  • تاريخ النشر:الإثنين 5 جمادى الآخر 1434 هـ - 15-4-2013 م
  • التقييم:
4921 0 171

السؤال

سؤالي محرج لكن لا بد منه لأعلم ‏الحكم الشرعي: قبل الدورة بعدة أيام- ‏أحيانا أسبوع- يحدث شيء لدي مما ‏نسميه في لغتنا "عم تعلم" فينزل علي ‏سائل بلون بني، على أبيض، على ‏أصفر، مع آلام الدورة.‏
‏ فهل أصلي؟
‏ أحيانا لا أصلي، وأحيانا أشعر ‏بتأنيب الضمير، فأعاود كل الصلوات ‏التي لم أصلها، وأحيانا أقول لنفسي ‏الأفضل أن أصلي، ولكن الفرض دون ‏السنة؛ لكي لا أصلي كثيرا إذا كان لا ‏يجب أن أصلي.‏
‏ فما الحكم هل أصلي ؟
‏ وشكرا لكم.‏

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فنحن قد بينا في فتاوى كثيرة حكم الصفرة والكدرة، وخلاصة ما نفتي به أن الصفرة والكدرة إنما تعد حيضا في حق المرأة التي لها عادة، إذا كانت في زمن العادة، أو كانت متصلة بالدم، وأما في غير ذلك فلا تعد حيضا؛ وانظري الفتوى رقم: 134502

وعلى هذا، فإن كنت ترين هذه الإفرازات في غير زمن العادة، فإنك لا تعدينها حيضا، بل تستنجين منها، وتتوضئين للصلاة، وإذا كان خروجها مستمرا، فإنها تكون في معنى الاستحاضة، فتتوضئين لكل صلاة بعد دخول وقتها، وتصلين بهذا الوضوء الفرض وما شئت من النوافل، حتى يخرج ذلك الوقت، كما تفعل المستحاضة، وصاحب السلس؛ ولبيان ضابط الإصابة بالسلس انظري الفتوى رقم: 119395.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: