الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم كسب الطبيب من معالجة النساء
رقم الفتوى: 214135

  • تاريخ النشر:الأحد 14 رمضان 1434 هـ - 21-7-2013 م
  • التقييم:
4734 0 231

السؤال

تأتي النساء للتداوي عند الطبيب في عيادة الأسنان الخاصة, فهل الأموال التي يكتسبها من معالجة النساء حرام أم حلال؟ علمًا أنه لا يعلم إن كانت المرأة هذه قد بحثت عن طبيبة, ولم تجد طبيبة ذات كفاءة أم أنها أتت مباشرة إليه, وهل الذنب عليها؟ وهل ماله حلال أم حرام؟ وهل علاج المرأة لا يكون إلا بعد سؤالها: هل بحثت عن طبيبة أم لا؟
من جانب آخر: إذا كان المال المكتسب من علاج المرأة حلالًا فهل يكون حلالًا إذا كانت المرأة تأتي للعيادة دون محرم؟
أرجو الانتباه إلى أنني أسأل عن كون المال حلالًا أم لا, وليس عن جواز العلاج لها في هذه الحالات, أرجو الإجابة, فقد تعبت من البحث عن الإجابة, ولم أجد إجابة مفهومة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج على هذا الطبيب فيما يكسبه, ولا يجب عليه الامتناع عن معالجتهن إذا لم يكن معهن محرم, لكنه لا يخلو بهن, بل يكون معه من تنتفي به الخلوة, ولا يلزمه الاستفسار منهن: هل وجدن طبيبة أنثى أم لا؟

لكن ينبغي له نصح النساء اللواتي يتعالجن عنده بأن يذهبن للطبيبات من النساء, ويتعالجن عندهن - إن وجدن -.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: