الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما الأفضل: صيام أيام البيض أم صيام الاثنين والخميس؟

  • تاريخ النشر:الجمعة 2 ذو القعدة 1434 هـ - 6-9-2013 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 218266
25766 0 237

السؤال

أيهما أفضل: صيام الاثنين والخميس؟ أم صيام الأيام البيض؟ أفيدونا مأجورين - جزاكم الله خيرًا -.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فصيامُ الاثنين والخميس أفضل من صيام الأيام البيض, ومن الأفضل الجمع بين صيام الأيام المذكور, جاء في فتاوى نور على الدرب للشيخ ابن باز: أيهما أفضل: صيام الأيام البيض؟ أم الاثنين والخميس؟

ج: كلها خير، لكن صيام الاثنين والخميس، يأتي أكثر أجرًا؛ لأن الاثنين والخميس، ثمانية أيام في الشهر، أما الأيام البيض فثلاثة أيام فقط، فإن صام الاثنين والخميس، حصل له صيام ثمانية أيام من كل شهر، وحصل له زيادة، وهذا الأفضل والأكمل، فإن جمع بين صيام البيض وصيام الاثنين والخميس، فكله خير، وكله طيب، وقد تصادف الأيام البيض، الاثنين، أو الخميس. انتهى.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: