الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بيع ألعاب الجوال
رقم الفتوى: 225727

  • تاريخ النشر:السبت 29 ذو الحجة 1434 هـ - 2-11-2013 م
  • التقييم:
8073 0 197

السؤال

ما حكم بيع حسابات بلعبة بالجوال تمثل قلاعا، وأراضي أقوم ببنائها. اسم تلك اللعبة: أمراء وفرسان؛ حيث أستغرق وقتا ومجهودا فيها، وهي تمثل كالحرب والاستيلاء على قلاع، وأجعل لي حسابات؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج في ألعاب الجوال وبيعها طالما خلت من المحاذير الشرعية؛ كالموسيقى، والصور المحرمة، والقمار.

 ولمزيد الفائدة عن الضوابط الشرعية للألعاب الألكترونية راجع الفتوى رقم: 41392، والفتوى رقم: 198635 وما أحيل عليه فيهما.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: