الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم وضع كتب تحوي مخالفات شرعية بجانب كتب دينية
رقم الفتوى: 228205

  • تاريخ النشر:الإثنين 15 محرم 1435 هـ - 18-11-2013 م
  • التقييم:
6390 0 208

السؤال

ما حكم وضع كتاب يحوي أفكارا مخالفة للعقيدة كالقومية مع كتب علمية تحوي اسم الله أو كتب تحوي شيئا محرما كصورة امرأة بدون حجاب أو شعر يصف جمال مرأة أو غير ذلك؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا نعلم مانعا شرعيا من وضع أمثال تلك الكتب المذكورة متجاورة، إلا أننا ننبه إلى الحذر من مطالعة الكتب المنحرفة إلا لمتمكن في العلم الشرعي قادر على دفع الشبهات عن نفسه، كما ينبغي أن يعلم أنه لا يجوز اقتناء الصور لمحرمة، وإذا كانت موجودة ضمن كتب محتواها مفيد فيمكن الاحتفاظ بتلك الكتب مع طمس ما فيها من صور محرمة، وانظر الفتاوى التالية أرقامها: 199189، 41538، 193123.

وراجع بشأن شعر الغزل الفتوى رقم: 18243.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: