الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تصوير الجماع المباشر دون تسجيله
رقم الفتوى: 232360

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 14 صفر 1435 هـ - 17-12-2013 م
  • التقييم:
19678 0 273

السؤال

ذكرتم في الفتوى رقم: 8612 أنكم لا ترون ذلك في تصوير الجماع، بسبب أنه قد يطلع عليه أحد، أو يقع في أيدي شخص، لكن توجد هناك طريقة في تصوير الجماع بدون تسجيل، وهي: نقوم بتثبيت الكاميرا في الأعلى، ونأتي بشاشة تلفاز كبيرة، ثم نقوم بتوصيل سلك الكاميرا في التلفاز، ونرى أنفسنا في الشاشة بحيث لا يوجد تسجيل بتاتاً فقط مباشر.
ما قولكم في هذا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن هذا الأمر ينبغي أن يلحق بنظر الإنسان عورته، وعورة زوجته في المرآة، والنظر لعورة الزوجة في المرآة جائز، كما يجوز نظرها مباشرة، وأما نظر الإنسان عورة نفسه فقد كرهه كثير من أهل العلم من غير حاجة.

  قال المرداوي في الإنصاف: يكره النظر إلى عورة نفسه، قاله في الترغيب وغيره. وقال في المستوعب وغيره: يستحب أن لا يديمه، وقال الأزجي في نهايته: يعرض ببصره عنها؛ لأنه يدل على الدناءة. اهـ.

  والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: