الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الصلاة خلف من يقرأ (اهدنا) في الفاتحة بضم الهمزة
رقم الفتوى: 237097

  • تاريخ النشر:الأحد 18 ربيع الأول 1435 هـ - 19-1-2014 م
  • التقييم:
4049 0 168

السؤال

إذا قرأ الإمام (اُهدنا) فهل تعتبر مغيرة للمعنى؟ وما حكم صلاة من خلفه؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فقد اختلف العلماء فيمن قرأ قوله تعالى: "اهدنا" بفتح الهمز، هل هو لحن يحيل المعنى أم لا، وهل تبطل الصلاة به إذا لم يتعمده أم لا تبطل؟ على قولين، ذكرناهما في الفتوى رقم: 197035، والفتوى رقم: 191353، ولا شك أنه ينبغي لذلك الإمام أن يصحح قراءته، أو لا يتقدم للإمامة, والأحوط أن تعاد الصلاة التي صليت خلفه بذلك اللحن.

وإذا كان القصد أنه قرأ بضم الهمز: فالظاهر أن الحكم لا يختلف.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: