الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تنالين مثل ثواب أختك التي اقتدت بك في إطعام الطيور
رقم الفتوى: 240535

  • تاريخ النشر:الأحد 16 ربيع الآخر 1435 هـ - 16-2-2014 م
  • التقييم:
4943 0 184

السؤال

جزاكم الله خيرا على هذا الموقع: لمدة سنة كنت أحمل بعضا من الأرز بعد الغداء إلى سطح منزلنا لأضعه للحمام وأضع له ماء في إناء، بنية الصدقة ـ مرة عني، ومرة عن أمي المتوفاة، ومرة عن آخرين ـ لكن شقيقتي الصغرى دائما تقلدني في كل شيء، وأصبحت الآن تسبقني بوضع الأرز والماء للحمام ولا تعطيني أي فرصة، فهل يذهب عني أجر الصدقة؟ أم لي أجر في ذلك بما أنها تقلدني؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فمن اقتٌدِيَ به في الخير، فله مثل أجر من فعل مثله، كما بينا في الفتويين رقم: 133130، ورقم: 140084.

وعلى هذا، فيُرجى لك أجر عمل أختك الذي سننته لها، ويمكنك أن تفتحي باباً جديداً من أبواب الخير، فتكوني قد جمعت بين أجر عمل الخير، وأجر الدلالة على الخير.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: