الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صفة صيام نبي الله داود

  • تاريخ النشر:الخميس 5 جمادى الأولى 1435 هـ - 6-3-2014 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 243394
8423 0 169

السؤال

في فتوى سابقة أجبتم عن سؤالي عن صيام سيدنا داود أنه لا يحتسب الشخص قد صام صيام سيدنا داود إذا صام الإثنين والأربعاء فقط، فما هي أقل مدة قد يصومها الشخص ليأخذ أجر صيام سيدنا داود عليه السلام؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن صيام داود ـ عليه السلام ـ بينه النبي صلى الله عليه بأنه صوم يوم وفطر يوم، ففي الصحيحين وغيرهما أنه صلى الله عليه وسلم قال: أفضل الصيام: صيام داود، كان يصوم يوماً ويفطر يوماً.

ولذلك، فإن صيام داود لا يتحقق بصيام الإثنين والأربعاء فقط، وإنما يتحقق بصيام يوم وبفطر يوم على الدوام، كما جاء في الحديث الشريف، وللمزيد من الفائدة انظر الفتوى رقم: 166447.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: