الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مريضة بالسكري وحامل وعليها قضاء
رقم الفتوى: 24576

  • تاريخ النشر:الإثنين 29 شعبان 1423 هـ - 4-11-2002 م
  • التقييم:
10672 0 279

السؤال

- امرأة مصابة بمرض السكري وعليها صيام ستة أيام متبقية من شهر رمضان وتستخدم الأنسولين بالإبر ثلاث جرعات يوميا قبل الفطور وقبل الغداء وقبل العشاء لتنظيم السكر في الدم وذلك لأنها حامل حيث من الخطورة عليها وعلى الجنين الحمل والسكر غير منتظم في الدم فماذا عليها أو ماذا تعمل فيما تبقى من أيام شعبان القليلة القادمة؟وجزاكم الله خير الجزاء

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإذا كانت هذه المرأة قادرة على الصيام، فيجب عليها أن تبادر إلى قضاء الأيام الستة التي عليها قبل أن يدخل عليها شهر رمضان الحالي، ولا يضرها إذا حقنت بإبر الأنسولين أثناء الصيام ما لم تضطر إلى شرب ماء بعد الحقنة، فلا يصح صيامها والحالة هذه.
أما إذا عجزت عن الصيام بسبب الحمل أو لاشتداد المرض عليها، فعليها أن تقضي الصيام بعد رمضان، ولا شيء عليها غير القضاء، فإذا كانت قادرة على الصيام الآن فلم تصم حتى دخل شهر رمضان، فإنها تقضي تلك الأيام بعد رمضان، وعليها إطعام ستة مساكين كل مسكين تطعمه مداً من قوت غالب أهل البلد مثل الأرز، وهو يعادل 750 جراماً تقريباً.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: