الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مكان إقامة الكلب.. نجس أم طاهر
رقم الفتوى: 260023

  • تاريخ النشر:الأحد 9 رمضان 1435 هـ - 6-7-2014 م
  • التقييم:
7028 0 185

السؤال

هل يعد موضع أو مربض الكلب نجس؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:           

فقد ذكرنا في الفتوى رقم: 4993، أن الراجح نجاسة الكلب بجميع أجزائه.

وبالتالي، فالمكان الذي يقيم فيه الكلب يعتبر نجسا إذا حصل يقين, أو غلبة ظن أنه قد أصابه بعض فضلات الكلب, أو ريقه مثلا, وإذا حصل شك في إصابة نجاسة الكلب لموضع معين, فإنه لا يتنجس, لأن الأصل الطهارة حتى تثبت النجاسة بيقين.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: