الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من جاز إعطاؤه من الزكاة جاز إعطاؤه من الصدقة
رقم الفتوى: 26540

  • تاريخ النشر:الإثنين 12 شوال 1423 هـ - 16-12-2002 م
  • التقييم:
2243 0 220

السؤال

هل يجوز إخراج الصدقة على رجل مدين ولا يستطيع سداد دينه، أم هذا جائز في الزكاة فقط ؟ وهل المقصود فى قوله تعالى ( إنما الصدقات للفقراء والمساكين…إلى آخر الآية) هل المقصود الصدقة أم الزكاة ؟ جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالمدين من الأصناف المستحقة للزكاة، إلا إن كان استدان من أجل معصية، ولم يتب منها، وانظر الفتوى رقم: 5676.
ومن جاز إعطاؤه من الزكاة الواجبة جاز إعطاؤه من الصدقات والتبرعات بلا خلاف بين أهل العلم لأن الباب في الصدقات غير الواجبة أوسع منه في الصدقات الواجبة.
والمقصود بالصدقات في الآية الزكاة الواجبة، قال الإمام القرطبي رحمه الله: (والصدقة متى أطلقت في القرآن فهي صدقة الفرض). انتهى
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: