الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حول رفع الصوت بتأمين القنوت والصلاة على النبي
رقم الفتوى: 27016

  • تاريخ النشر:الأربعاء 6 ذو القعدة 1423 هـ - 8-1-2003 م
  • التقييم:
12327 0 297

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيمسؤالي يدور حول الدعاء عند القنوت في الوتر والصبح فلاحظت أن بعض الإخوة يرفع يديه والبعض الآخر يؤمِّن بصوت مرتفع والبعض يؤمِّن بزيادة مع كلمة آمين يارب وغير ذلك وعندما يذكر الرسول عليه الصلاة والسلام يصلون عليه والكثير يحدث في القنوت فما رأيكم يرحمكم الله ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن الخلاف في مسألة القنوت هل يكون في الصبح أم في الوتر خلاف معلوم يمكن أن تنظر فيه الفتوى رقم:
22151.
أما رفع اليدين عند الدعاء لمن يقنت فقد استحبه أكثر أهل العلم، لما أخرجه البيهقي وصححه النووي عن أنس رضي الله عنه، قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما صلى الغداة "الفجر" رفع يديه يدعو عليهم.
أما التأمين فينبغي للمأموم إذا سمع الدعاء أن يؤمن ويجهر به كما في تأمين القراءة، وقد ثبت أنهم كانوا يؤمنون بعد ولا الضالين حتى إن للمسجد لَـلَـجَّة (اللجة: الصوت المرتفع)، وهذا التأمين يكون بصيغة آمين -أي اللهم استجب- أما زيادة يارب فلم ترد عن السلف، وينبغي الاقتصار على ما ورد.
أما الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فهي سنة، وذلك لما أخرجه النسائي عن الحسن رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم علمه كلمات يقولهن في الوتر آخرها: تباركت وتعاليت، وصلى الله على النبي محمد.
وقد اختلف العلماء هل يؤمن منها لأنها من قبيل الدعاء؟ قال زكريا الأنصاري في أسنى المطالب: والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم دعاء فيؤمن عليها، وقيل هي ثناء يشارك فيه.
قال في أسنى المطالب أيضاً: وقال الغزي: الأقرب أنه يشاركه.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: