الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أين يخرج الزكاة من يعمل خارج بلده؟
رقم الفتوى: 273910

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 19 محرم 1436 هـ - 11-11-2014 م
  • التقييم:
5233 0 162

السؤال

أقرضت شخصا ما مبلغا من المال على أن يرده قريبا، وحاله متعثرة جدا، ولم يستطع إيفاء الدين منذ سنتين، فهل يجوز لي أن أقتطع جزءا من زكاة مالي في سداد دينه لي؟
مع العلم أني مصري، وأعمل بالسعودية، وأخرج زكاة مالي في مصر؛ لضيق حال أهلها، فهل يجوز لي ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فأما جواب السؤال الأول: فانظره في الفتوى رقم: 140193.

وأما إخراج زكاة مالك في مصر: فالأصل في زكاة المال: أن تُخرج في البلد الذي فيه المال؛ فإن كان مالك في مصر، فأخرجه هناك، وإن كان في مكان عملك، فأخرجه هناك، وإن كان بعضه هنا وبعضه هناك، فأخرج زكاة كل قسم في بلده، وإن نقلتها للحاجة، فلا بأس، وانظر الفتوى رقم: 132733 فيمن ماله في بلدين ففي أي بلد منهما يزكيه، والفتوى رقم: 240655 عن حكم نقل الزكاة.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: