الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية استعمال السدر لعلاج السحر
رقم الفتوى: 27398

  • تاريخ النشر:الإثنين 11 ذو القعدة 1423 هـ - 13-1-2003 م
  • التقييم:
122674 0 501

السؤال

لدينا محل كبير أخاف عليه من العين والسحر حيث هناك من يقوم بهذه الأعمال وحصلت لنا مشاكل كيف نحصن المحل والماكينات؟ متى تستعمل أوراق السدر؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فيشرع لكم أن تلتمسوا الطرق الشرعية لعلاج ودفع العين والسحر مع وجوب تحقيق التوكل على الله واليقين بأنه وحده النافع الضار، كما قال -جل وعلا-: وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ [يونس:107].
وانظر لعلاج ودفع العين والحسد ما تقدم لنا من فتوى حول هذا الموضوع برقم:
5433 -
13277 -
19782.
أما بالنسبة لاستعمال السدر، فقد ذكر ابن حجر في فتح الباري عن وهب بن منبه: أنه تؤخذ سبع ورقات من السدر الأخضر ثم تدق بين حجرين، ثم تضرب بالماء ويقرأ فيه آية الكرسي والقواقل -أي السور الثلاث الأخيرة من القرآن، وسورة الكافرون- ثم يحسو منه ثلاث حسوات ثم يغتسل به، يذهب عنه كل ما به، وهو جيد للرجل إذا حبس عن أهله.
وذكر ذلك الشيخ عبد الرحمن بن حسن في فتح المجيد مقراً له.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: