الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التخلص من الأشياء التي يظن أن بها سحرا
رقم الفتوى: 278953

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 2 ربيع الأول 1436 هـ - 23-12-2014 م
  • التقييم:
15035 0 162

السؤال

والدي مصاب بالعين، والسحر. أحضرنا له شخصا -يزعم أنه يعالج بالقرآن- منذ مجيء هذا الشخص لم نرتح له، ثم عرفنا أنه ساحر، فتركنا علاجه. وكان قد أعطاه ماء قال إنه مرقي، وبه زعفران، وزيت للمسح، وبودرة أيضا، وبخور يشمه عند حرقه.
أرشدوني إلى كيفية التخلص من البخور الذي كتبه الساحر، وبقية الأشياء؟ وهل يضر وجودها في المنزل؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإنا نسأل الله لنا ولكم العافية من شر السحرة، وغيرهم.

وأما عن كيفية التخلص من هذه الأشياء التي تتوهم أن بها سحرا: فإنه يمكنكم إتلافها مع قراءة الإخلاص، والمعوذتين، وآيات إبطال السحر، ودفنها  في مكان بعيد؛ ففي صحيح البخاري أن عائشة قالت للنبي صلى الله عليه وسلم: أفأخرجته؟ قال: لا، أما أنا فقد عافاني الله وشفاني، وخشيت أن أثير على الناس منه شراً، وأمر بها فدفنت.

وقال الشيخ ابن باز رحمه الله: ينظر فيما فعله الساحر، إذا عرف أنه مثلاً جعل شيئاً من الشعر في مكان، أو جعله في أمشاط، أو في غير ذلك إذا عرف أنه وضعه في المكان الفلاني، أزيل هذا الشيء، وأحرق، وأتلف، فيبطل مفعوله، ويزول ما أراده الساحر. مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز.

ويفضل أن تعرضي الأمر على بعض ذوي الاختصاص، والمتمرسين في إبطال السحر من أهل الخير والصلاح.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: